علاج السكر

علاج السكر الجديد : جراحة آمنة تقضي على النوع الثاني وتحسن الأول

مرض السكر من أكثر الأمراض انتشاراً في العالم، وخاصة العالم العربي، ومرض السكري من الأمراض المتزايدة بطريقة مستمرة، كما أنه يصيب الأطفال والكبار، لذلك نحن سنطرح عليك كل ما يتعلق بمرض السكر من تعريف السكري، أسبابه، وأنواعه، وما هي أعراضه، وما هو سكر الحمل، وهل مرض السكر له علاقة بالزعل، وما هي أفضل الوسائل لعلاج مرض السكر ؟ كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليها من خلال ما يلي

تعريف مرض السكري

مرض السكر ينتج عن ارتفاع نسبة السكر في الدم، أو بالأخص ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم، ويتم الحصول على السكر من الطعام المتناول، كما يوجد هرمون الأنسولين الذي يتم انتاجه من البنكرياس، ويقوم هذا الهرمون بمساعدة الجلوكوز للوصول إلى الخلايا، ومن المعروف انه ينتج من اختلال وظيفة الأنسولين داخل الجسم.

إلا أن العلم الحديث قد أثبت أن هناك العديد من الهرمونات التي تشارك في عملية تنظيم نسبة السكر في الدم، والتي يتم إفرازها من الأمعاء الدقيقة، ومن المعدة، وهذا ما جعل جراحات السمنة لها تأثير قوي جداً على السكر، ويمكن بها القضاء على مرض السكر، ومن هذه الهرمونات هرمون GLP 1 والذي يفرز من الأمعاء بعشرة أضعاف بعد إجراء عملية التحويل المصغر للمعدة، ويقوم بتنشيط البنكرياس.

سبب الإصابة بمرض السكر

من المتعارف أن كل شيء موجود في الحياة له أسباب، وكذلك مرض السكر له أسباب، ومن بين هذه الأسباب

  • السمنة إذا تعد سبباً رئيسياً في العديد من حالات السكري المنتشرة.
  • قلة النشاط البدني، وعدم ممارسة الرياضة.
  • العادات الغذائية الخاطئة، وخاصة الطعام الجاهز المشبع بالدهون التي تؤثر بالسلب على الصحة العامة.

أنواع مرض السكر

مرض السكر من الأمراض المنتشرة بين جميع فئات المجتمع، وتتمركز حالاته في نوعين فقط هما

  • النوع الأول: السكر الناتج عن عدم فرز الجسم للأنسولين وهذا النوع هو الأقل انتشاراً، ويسمى سكر الأطفال، وهو سكر الوراثة الذي يرثه الأبناء من أحد أفراد العائلة.
  • النوع الثاني: عدم تفاعل الجسم مع الأنسولين المفرز وهو النوع الأكثر انتشاراً، وخاصة في البلاد العربية.

أعراض السكر

  • العطش
  • التبول كثيرا أثناء اليوم، وفي أوقات متقاربة.
  • انخفاض الوزن بدون أسباب واضحة.
  • الجوع الكثير على غير العادة.
  • التئام الجروح ببطء.
  • التعب المستمر.
  • عدم وضوح الرؤية.

ما هو سكر الحمل؟

سكر الحمل هو السكر الذي يصيب المرأة في فترة الحمل، وهذا السكر ناتج عن أن البنكرياس لا يستطيع الملاحقة على كمية الأنسولين المفرزة، وهذا يعود إلى المشيمة التي تكبر فتفرز هرمونات مساعدة للحمل، وهذه الهرمونات تجعل الخلايا أشد مقاومة للأنسولين لكن البنكرياس يتعذر عليه هذا الأمر فتقل نسبة السكر الذي يصل للخلايا، ولكن سكر الحمل يزول بعد انتهاء الولادة، أو قد يكون بداية لمرض السكر، أو مؤشراً لحدوث مرض السكر فيما بعد.

هل السكر له علاقة بالحالة النفسية؟

مرض السكري من الأمراض التي لها علاقة بالحالة النفسية، لأن الحالة النفسية السيئة تؤدي إلى اختلال نسبة السكر في الدم، ولكن هل سوء الحالة النفسية سبب رئيسي في مرض السكر كما يذكر البعض؟

نجد في بعض الحالات التي تعرضت لأزمة نفسية ثم اتضح أنهم مرضى بالسكر، يعتقدون أن الحالة النفسية السيئة هي السبب الرئيسي في مرض السكر، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ حيث أن مرض السكر يكون كامن داخل صاحبه وعند سوء الحالة النفسية تظهر أعراضه فيتضح ظهور المرض، ولكن من الأفضل إذا كنت مريض سكر فابتعد عن كل الأمور التي تزعجك، وتؤثر على حالتك النفسية.

مضاعفات مرض السكر

يوجد العديد من المضاعفات الخاصة بمرض السكري، والتي تختلف تبعاً لنوع السكر، ومن أهم المضاعفات

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الدم.
  • الإصابة بأمراض الكلى، وضعف شبكية العين، والجهاز العصبي.

مرض السكر قديما كان لا يوجد له علاج، وكان الأنسولين سواء الأقراص، أو الحقن هي الملجأ الوحيد الذي يعمل على تعديل نسبة السكر في الدم، ولكن الحقن بالأنسولين في اليوم أكثر من مرة واثنين يسبب الكثير من الألم لأصحابه، فبدأ الطب في التطور والوصول إلى حل للقضاء على مرض السكر، حتى تم التوصل إلى جراحات السمنة والسكر، وعلى رأسهم عملية التحويل المصغر للمعدة.

علاج السكر الجديد

عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار هي عملية كان يتم إجرائها قديما في القضاء على السمنة حتى لاحظ الأطباء تأثيرها على مرض السكر، وأن مريض السمنة والسكر الذي يقوم بإجرائها تتحسن نسبة السكر لديه فور الانتهاء من العملية ويختفى السكر تماماً بعد مرور عدة أسابيع.

تعتمد عملية تحويل المسار في قضاءها على مرض السكر أن بعض الهرمونات التي يتم إزالة الأجزاء المفرزة منه لها تأثير على البنكرياس، ومن بينها هذه الهرمونات هرمون مثبط للبنكرياس، و بإزالتها، وترك الهرمون المحفز البنكرياس يصبح البنكرياس في حالة نشاط، ويتم تعديل نسبة السكر في الدم التي تبلغ 120/80 في المعدل الطبيعي.

ويتم إجراؤها في مصر على أعلى مستوى، فإذا كنت من خارج مصر أو من أي دولة عربية غير مصر فيمكنك القدوم إلينا وإجراء العملية، والتخلص من السكر في أقل وقت، وبدون مضاعفات حيث أنك يمكنك السفر والعودة إلى بلدك بعد إجرائها بيومين.

كما يوجد بعض الحلول الأخرى لعلاج مرض السكر، ومن بينها

  • عملية تكميم المعدة : وهذه العملية تعمل على القضاء على السمنة وتحسين مستوى السكر بالدم.
  • النظام الغذائي الجيد الذي يحسن من مستوى السكر في الدم.

ولكن عند القرار بإجراء عملية التحويل المصغر اختر الطبيب المتمكن صاحب الخبرة الذي يمنحك أفضل النتائج بدون مضاعفات، ومن بين هؤلاء الأطباء الدكتور أحمد السبكي صاحب التعديلات على عملية التحويل المصغر للمعدة، كما يوجد أيضاً بعض الأطباء الآخرين.

للمزيد حول علاج السكر الجديد يمكنك مشاهدة هذا الفيديو : – 

ذات صلة : 

© جميع الحقوق محفوظة لــ مركز أ . د أحمد السبكي جراحات السمنة و تنسيق القوام و الليزر
//
الدعم الفنى متاح الآن اونلاين للرد على جميع اسألتك واستفساراتك
اسأل على عروض التقسيط الآن